توقع بعض العلماء المختصين بانتشار الأمراض، أن فيروس الصين الغامض “الكورونا المستجد“، قد انتشر بسبب طائر كان داخل سوق للحيونات في مدينة ووهان الصينية. وأشار العلماء إلى أن طائر الخفاش، هو المرجح الأول وراء انتشار الوباء في المدينة الصينية، وتفشيه بعدد من الدول الأخرى، وفقًا لموقع “سبوتنيك” نقلًا عن موقع “سكاي نيوز”.

وبحسب مدير منظمة “إيكو هيلث”، المتخصصة في شؤون الصحة، بيتر داسزاك، والذي أمضى حوالي 15 عامًا في دراسة الأمراض المنتقلة من الحيوان إلى الإنسان في الصين، يعد الخفاش والمعروف باسم “حذوة الفرس”، هو السبب الأول وراء انتقال المرض.

وبحسب داسزاك، في حال صحة هذه الفرضية، فإن الخفاش سيعتبر ناقلًا لهذه الجرثومة، بالإضافة إلى قائمة أخرى من الجراثيم الخطيرة التي يحملها.

ووصف العلماء طائر الخفاش، بأنه “خزان فيروسات”، ويتفوق مناعيًا على باقي الحيوانات الثديية، ويقتات على أطنان من الحشرات الحاملة لفيروسات متنوعة، ويبلغ وزنه حوالي 28 غرام.

وأضاف العلماء أن الجهاز المناعي للخفاش يتأقلم بشكل تدريجي بعد فترة من الطيران، وكشفت الدراسات السابقة أن الخفاش يقاوم الفيروسات، بسبب خاصية في حمضه النووي يفرزها عند الطيران، وتؤثر بشكل سلبي على الإنسان وعلى باقي الحيونات.

المصدر

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

4 × اثنان =